أعظم مسرحية علي وجه الأرض(١)… مراجعة كتاب

أعظم مسرحية علي وجه الأرض\ إثباتات لعلم النشوء و الإرتقاء للكاتب ريتشارد داوكنز

كتاب في ٤٨٠ صفحه، نشر في عام ٢٠٠٩

The Greatest Show on Earth/ A book Review

إضغط هذا الرابط
و هذا الرابط

For English click Here

من يعتقد أن العلم بارد و جاف و غير رومانسي عليه قراءه آخر  كتاب – و الثاني بعد تقاعده-  لبروفسور الأحياء في  جامعة أكسفورد السيد ريتشارد داوكنز حتي يفهم كم هو بعيد عن الحقيقه. فريتشارد داوكنز بقدراته العلمية الواسعه بالإضافة إلي تحكمه البارع في اللغة العلمية و الشعرية، لم يجعل العلم سهلا علي الفهم و حسب، بل جعله أيضا مدهشا و ممتع. و علي الرغم أن ريتشارد داوكنز نشر عدة كتب في نظرية النشوء و الإرتقاء (نسميها هنا مجازا بالتطور) – حيث قرأت شخصيا أغلبيتها- و لكنها لم تكن بهذه القوة و بهذه القدرة علي تشغيل الدماغ و بهذه الصورة في الإيحاء كهذا الكتاب. فهو بصورة عملية برهن التطور بتطوير نفسه في كل كتاب كتبه؛ حيث كان التغير التدريجي في إسلوبه واضح مبين . و علي الرغم من أنه  لم يكن في نية الكاتب مناقشة ميكانيكية علم التطور في هذا الكتاب، كما ذكر هو شخصيا،  و ذلك لأن كتبه السابقه ‘الجين الأناني’  و ‘تسلق جبل اللا إحتمال’ و ‘ صانع الساعات الأعمي’ نشرت لهذا الغرض و لتبسيط علم التطور لمن هم من خارج الإختصاص العلمي، كما أن  أكبر كتبه حجما ‘ قصة الأجداد’- و الذي هو غني بالمعلومات- كتب ليضع  فيه جميع ما يخص تاريخ الحياة علي الأرض. و لذا، فبالنسبة له فهو قد أعطي موضوع التطور حقه العادل. و لكنه  مع ذلك كان يشعر أن هنالك فراغ كان لابد من ملئه، أو ‘ حلقة ناقصة’ عليه أن يعطيها إهتمامه – و هي أن يعطي إثباتات لعلم التطور. و هذا كان الغرض من كتابة هذا الكتاب. و لكن بغض النظر لنية الكاتب الأساسية، ففي وجهه نظري  الشخصية داوكنز ألقي عصفورين بحجر واحد و خلق تحفة فنية بمناسبة مرور مئتي عام علي ميلاد دارون و مائة و خمسين عام علي نشر كتابه ‘أصل الأنواع’٠

يؤكد لنا داوكنز أنه مع تطور الكثير من العلوم علي ضوء نظرية التطور ، فالموضوع لا يحتاج إلي كتاب أو حتي لعالم مثله لكي يدافع عنه؛ فالدلائل محسوسه في كل مكان. الطبيعة تعطينا هذه الدلائل كل يوم. فالتطور ليس مقصورا علي تلك  الكائنات التي تأخذ ملايين السنين لكي يتغير نوعها ، بل هي عملية حيويه تحدث في كل دقيقه لدرجة أننا من الممكن أن نكون شهودا عليها خلال مدة حياة الواحد فينا ، و لكن للأسف هنالك جهل متفشي بين الشعوب و لأسباب غير علميه . فقد ذكر أنه و منذ عام ١٩٨٢ بينت إحصائيات غالوب، و هي الإحصاءات الأمريكية الأكثر شهرة أنه  “أكثر من ٤٠ في المئة من الأمريكيين ينكرون أن الإنسان تطور من حيوانات أخري، و يعتقدون – أن الحياة – قد خلقها الله خلال   ١٠،٠٠٠عام” و أن “الإنسان الأول عاش جنبا إلي جنب مع الديناصورات” و هذا ما جعل نشر هذا الكتاب “ضروريا” في نظره. و للأسف، كما ذكر، هذه الموجة من الجهل ليست فقط منتشرة في الولايات المتحدة الأمريكية، و لكنها أيضا وصلت إلي بريطانيا و أوربا مؤخرا،كما بينت إحصائيات اليوروباروميتر المقدمة في سنة ٢٠٠٥، و هذا ما يوعزه داوكنز  بالتأثير الأمريكي من ناحية، و من ناحية أخري بسبب ” التزايد الإسلامي في صفوف المدارس الأوربية – و بتحريض من الإلتزام الرسمي ل’ التعددية’ و الرهبة المصاحبة للعنصرية”. و هذا الواقع جعل الجهود المبذولة من قبل مدرسي العلوم الذين  يتداولون مباديء التطور في صميم عملهم جهودا ضائعة ” فهؤلاء يتم مهاجمتهم بأستمرار،  و يتم إحراجهم و محاربتهم و إساءة معاملتهم و حتي تهديدهم بفقد وظائفهم.” و هو سمي هؤلاء “ناكري التاريخ ” و ” ذوي الأربعين بالمئة” و لأجلهم كتب هذا الكتاب. و لكنه ذكر أيضا أن المعلومات التي وضعها في هذا الكتاب يمكن أن تكون في متناول من يعرفون أن التطور هو حقيقة الحياة، و لكن ينقصهم الخلفية العلمية لتساندهم في مناقشاتهم مع ناكري التاريخ أو الخلقيين أو – المحدثين – الذين يسمون أنفسهم ناصري التصميم الذكي. فكما ذكر داوكنز ” أحاول أن أصل إلي ناكري التاريخ في هذا الكتاب، و كذلك من هم ليسوا ناكري التاريخ و لكن ليس مهيئين لمناقشة الموضوع مع ناكري التاريخ.” و كذلك إتهم ناكري التاريخ بإنكار ” ليس فقط حقائق الأحياء، بل أيضا حقائق الفيزياء و الجيولوجيا، و الفلك، و الأحافير، و التاريخ و كذلك الكيمياء.”٠

و هذا الكتاب حتما ليس للقراء المسلمين لأنه و بصورة واضحة إذا تم عمل مثل هذه الإحصائيات  في البلاد الإسلامية، فالنتيجة ستكون ليست فقط مقلقة و لكن أيضا ستكون مخجلة. و لذا فداوكنز لامس الموضوع بحساسيه عندما تكلم عن المسلمين مع إحتفاظه بمسافة آمنه و لأسباب معروفه للجميع. و عدا عن عرض النسب العالية  في الإحصائيات لناكري التاريخ في تركيا – الدولة العلمانية المسلمة الوحيدة بين الدول الإسلامية -  فهو ذكر كيف أنه و عشرات المئات من العلماء حصلوا علي كتاب ضخم ملون – شيء شبيه بكتب  الزينة علي طاولات الإستقبال – ك ‘هدية’ من هارون يحيي. و شرح كيف أن المدعو هارون ليس له أدني فكرة عن التصنيف في علم التطور و الذي إرتجل فيه عندما قدم تبريرات لمواضيعه، دع عنك ‘ الحلقات الناقصة’  التي ذكرها في موضوع لم يقدمه بصورة مناسبة من البداية. فلقد كتب داوكنز عنه، ” و هنالك مثال مماثل بالسخرية (و الجهل) نجده بكتاب المدافع الإسلامي هارون يحيي  ‘ أطلس الخلق’ و الذي تم الصرف ببذخ علي إنتاج أوراقه اللامعة بمعلومات خاطئة تنم علي جهل صاحبه. هذا الكتاب لاشك أنه كلف الكثير لإنتاجه، و هذا ما يجعل كونه يوزع و بدون مقابل لعشرات الآلاف من مدرسي العلوم بما فيهم أنا، أكثر غرابة. و علي الرغم من الكلفة المدهشة لهذا الكتاب، فالأخطاء فيه أصبحت إسطورية. فحتي يبين هارون المعلومة الخاطئة  التي تقول أن الأحافير القديمة لا يمكن  فصلها عن الحيوانات الحديثة المرادفة لها، فهو يقدم ‘ثعبان البحر’ علي أنه ‘الإنقليس’ (حيوانان مختلفان لدرجة أنهما وضعا في رتب مختلفة من الفقاريات) و يقدم ‘سمكة النجمة’ علي آنها بريتل ستار’ ( و هي حيوانات مختلفة في رتب القناقذ) و دودة السابليد (أنيليد) ك ‘كرينويد’ أو ‘ زنبق البحر’ ( إكرونيد: و هذان الكائنان ليسا فقط مختلفان بالدرجة الرئيسة  لتصنيف كل منهما و لكنهما يختلفان بوضعهما تحت ما قبل المملكة التي يتبعها كل منهما -رتب رئيسيه.  و لذا فلا يمكن أن يكونا متقاربين لبعضهما حتي لو حاولا ذلك مع كونهما حيوانات) و كذلك – و هذه هي الأظرف – قدم ‘سنارة صيد السمك ‘ علي أنها ‘ حشرة الكادس’٠

و أكثر ما يدعو للسخرية في  ما جاء في تعليق داوكنز  عن المسلمين كانت هذه الجملة التي شدت إنتباهي و حرضتني علي كتابة هذه المراجعه، “و لا يسعني إلا أن أتوقع أنه (يحيي) يعرف جماهيره تمام المعرفة، و أنه و بقصد و سخرية يستغل جهلهم .” فشر البلية ما يضحك. و لذا فسأحاول بدوري أن أسلط الضوء علي بعض الأسئلة و أن ألخص أجابات داوكنز بالإضافة إلي تعليقاتي عليها في هذه المراجعة، ليس لتثقيف  السواد الأعظم الجاهل في المجتمعات الإسلامية، و لكن للأقلية اللامعة التي تريد و بحق الفهم و لكن تقف اللغة في سبيلها. و يجب علينا أن نضع بالإعتبار أن ما أكتبه هنا ليس كافيا لمعرفة نظرية التطور و حتما لا يغني عن قراءة الكتاب. أما من يستطيع قراءة اللغة الإنجليزية فأنا أقترح و بشدة قراءته. فالتطور ليس فقط فرع من فروع العلوم و لكنه معرفة للحياة. إنه الأساس لمعرفة طبيعتنا البشرية، و علاقاتنا كأفراد في جماعات، و كذلك لمعرفة مكاننا في هذا الكون٠

يتبع

 

 

About these ads

34 Comments (+add yours?)

  1. شرقاوي
    Jan 09, 2010 @ 06:28:31

    This is the first book that I downloaded on my Kindle. I am not through reading it, though.

    p.s. I checked the map and noticed that there are a series of quakes just outside San Jose. These must be the ones you felt. It is amazing that they happened around the same time the geyser quakes.

    I am not sure if this has any relation to the “blue moon”
    of December 31st. I appreciate it if you provide more info. During my school days, I thought about the gravitational tug of the moon on the the Earth, and the stresses it exerts on the faults. Interesting.

    Good book review. Thanks.

    Reply

    • AyyA
      Jan 09, 2010 @ 17:44:56

      Master Sharqawi
      So, you got your Kindle now, ha!
      How is the fonts though? Are they easy to read? I mean when I spend time behind my PC my eyes get irritated after a while, is it the same with Kindle?
      As for the quakes; my area is very close to Milpetus around which the quake was reported. And the area is north of San Jose, so you are right.
      As for the blue moon effect I have no idea, too bad I did not get to see the full interview, I googled it and did not get much either, but I think it was James O. Berkland who was interviewed, not sure though.
      Read this

      http://news.nationalgeographic.com/news/2005/05/0523_050523_moonquake_2.html

      Enjoy reading the book

      Reply

  2. أبو سيف
    Jan 09, 2010 @ 12:07:30

    سلمت يداكي يا ست الكل، أنتي تتعبين من أجل أن نقرأ ونتثقف، تحياتي لك عزيزتي آيا

    Reply

    • AyyA
      Jan 09, 2010 @ 17:47:14

      مولانا المبجل أبا سيف
      إذا كانوا قرائي من أمثالك ، فتعبي راحه يا الحبيب
      لا تروح بعيد ، في حلقتين جايين في الطريق
      تحياتي

      Reply

  3. rawndy
    Jan 09, 2010 @ 14:41:43

    داوكنز يناضل ولكن للمسلمين الدور الأكبر بالهجوم على التطور لأنه ينسف دينهم من أساسه لذا يقاتلون بكل سبيل ولا نستبعد عليهم التعرض له بالأذى

    أحد كبارهم يقول:عائشة كانت بالغة والبنت منذ ألف وأربعمائة سنة كانت غير بنت اليوم؟؟ يا خرابي

    طيب أليس هذا الشيء تطور؟

    تطور للخلف

    المصيبة أن أبقار الإسلام ينهبون كل مخترعات وآلات وأجهزة الغرب بل ونظرياته ومن ثم يكفرون بعلوم الغرب الأخرى وكأن بين النظريات والتقنية والعلم فواصل؟ وبعض نظريات الغرب ينسبونها لقرآنهم بلا خجل
    يا إما أن تأخذ بالعلوم كلها أو تعيش بخيمتك وتكرع بالغدران كالبهيمة

    شيخ ذو لية قملية يضع ساقاً على ساق أو يهرش لحيته ويسرق مبتكرات الآخرين ويقول: عرفنا هذا منذ ألف وأربعمائة بطيخة؟؟ بكل سهولة وبرادة وجه

    Reply

    • AyyA
      Jan 09, 2010 @ 17:54:34

      لووووول يا الراوندي
      أتعلم أنني عندما قرأت ما كتبه داوكنز عن هارون يحيي تذكرت عندما كانت إبنتي في الثانوية و كان لديها واجب لعمل بحث. و المسكينه تعبت مع البحث و لم أساعدها فيه أبدا، فقط قرأته عندما إنتهت منه و شجعتها علي مجهودها. المسكينه أعطتها المدرسة ٨٠ في المئة و السبب كما ذكرت لأن هنالك بحوث أفضل من بحثها بمعني أنه مصروف عليها أكثر (في محلات حولي عندنا حيث يتم البحث من قبل مختصين دون أن يتعب الطالب و لكل شيء ثمن). إذا كانت مدارسنا بهذه النوعية فهل نتوقع من هارون يحيي أن يكون مختلف؟
      إنها أموال البترودولار عزيزي، هي التي خربتنا
      تحياتي

      Reply

  4. EXzombie
    Jan 09, 2010 @ 15:14:36

    اختيار موفق و تقديم مميز

    بانتظار التكملة
    شخصيا اجد اسلوب ستيفن هوكنز السهل الممتنع اكثر اغراءا و تناولا باسلوب مبسط يجعل من المثقف العادي او حتى الغير مهتم ملما بمواضيع تعتبر من المسلمات في كونها معقدة و صعبة الادراك

    Reply

    • AyyA
      Jan 09, 2010 @ 18:02:32

      شكرا يا إكزومبي
      مشكلة المواضيع العلمية أنها صعبة الهضم لمن هم ليسوا أصحاب تخصص، و لكني أعتقد أن الفلكي الراحل كارل ساجان هو أول من تخطي هذه العراقيل و بسط المعلومات بطريقة أصبحت شيقه للشخص العادي. و ها هم العلماء ينهجون نهجه. و إذا كنت قرأت كتاب داوكنز ‘الجين الأناني’ أو ‘قصة الأجداد’ كنت ستحس بالفرق بين إسلوب داوكنز الذي بالفعل تغير بهذا الكتاب و أصبح أكثر بساطه
      خليك معانا، الآتي أكثر إثاره
      تحياتي

      Reply

  5. بن كريشان
    Jan 09, 2010 @ 16:23:17

    كم يحتاج القاريء العربي الى المعلومه الصحيحه، قد اكون ضد منع الكتب حتى الدينيه منها ولكن يجب ان نغرق المكتبه المعربيه بالمقابل بالكتابات العقلانيه وخاصة الترجمات ليكون للعاقل خياره

    شكرا على هذا المجهود الجبار

    بن

    Reply

    • AyyA
      Jan 09, 2010 @ 18:05:31

      العراب العزيز بن
      شكرا لتشجيعك
      و أنا معك، لا يجب أن نمنع الكتب مهما كان نوعها، و يا ليت الترجمة تزيد. إن حصل ذلك فهو بالطبع سيكون في صالحنا و صالح البشر الذين يتعاملون معنا
      تحياتي

      Reply

  6. شرقاوي
    Jan 09, 2010 @ 19:51:32

    The Kindle screen is not backlit. This is good and bad. There is no glare to strain the eye. However, you cannot read in dim light.

    The graphics are good. I am reading right now a book on chess strategy, and the diagrams are clear.

    The font can be enlarged. As this is the first generation, it has its shortcomings.

    Not bad for carrying a whole library while travelling.

    Reply

    • AyyA
      Jan 10, 2010 @ 06:19:33

      I think I would wait on that till it becomes ‘Darweeshi’ as my father always says about new technologies in the market. And what he means is ’till it gets better and cheaper’.
      LOL
      No, that’s not the main reason why I didn’t get it till now, I guess you could say that I’m, literary speaking, a book worm :)

      Reply

  7. ارشيف التنوير
    Jan 09, 2010 @ 20:38:05

    المحتوى العربي فارغ أجوف يحتاج تزويدة بترجمات الكتب و الدراسات الحديثه

    Reply

    • AyyA
      Jan 10, 2010 @ 06:21:34

      تستطيع عزيزي أن تنقل الموضوع برمته في موقع التنوير، و إذا إحتجت مساعده أنا جاهزه
      تحياتي

      Reply

  8. thearchiveofenlaightenment
    Jan 09, 2010 @ 21:03:48

    Test

    Reply

  9. شرقاوي
    Jan 09, 2010 @ 21:05:33

    Just read the National Geographic article. Yes, the full moon occurred close to Earth’s perihelion.

    Just look for a future full or new moons that occur close to the first week in January. Add to that the condition of the moon being in its closest approach to Earth (perigee) on that dare. Plan to stay away from Silicon Valley. :)

    During these conditions, the Tectonics plates that meet on the foothills to your east will start to dance.

    So, and as the saying goes, these three conditions happen “once in a blue moon” :)

    Reply

    • AyyA
      Jan 10, 2010 @ 06:26:25

      Well, thanks for making me feel better :p
      But, come to think about it; come what may, I can’t part from Silicon Valley, it has become my home and I love it here. I guess I will get used to quakes, and worse come to worse, we’ll all die one day. :)

      Reply

  10. Luloo
    Jan 09, 2010 @ 22:32:44

    آيتي

    كم أنت جميلة في فكرك وعقلانيتك
    مواضيعك شيقة وممتعة وحيوية
    كما أنك أصبت كبد الحقيقة في موضوعك السابق

    سلم عقلك وسلمت يداك صديقتي

    لولو

    Reply

    • AyyA
      Jan 10, 2010 @ 06:29:16

      يا هلا و يا مرحبا بريحة الحبايب
      شكرا لتشجيعك صديقتي الغالية، و تأكدي لولا تشجيعكم لما إستطعت الإستمرار
      تحياتي يا الغالية لك و لكاسك و بوسي لي الأولاد
      :*

      Reply

  11. ma6goog
    Jan 10, 2010 @ 01:49:23

    مستني

    Reply

    • AyyA
      Jan 10, 2010 @ 06:31:37

      ما راح أخليك تستني الكثير، حاليا أقوم بوضع اللمسات الأخيرة علي الجزء القادم
      تحياتي يا الحبيب

      Reply

  12. وقار
    Jan 10, 2010 @ 05:47:33

    hi :)

    Reply

  13. شرقاوي
    Jan 10, 2010 @ 06:48:01

    I forgot to add that one more condition must be met before the big one happens. actually, it more of a result than condition. There is also a total eclipse. When the sun, earth, and moon are on a straight line. So as you can see, this is even more rare.

    Relax, after all, you are between the San Andras fault,and its branch, the Calaveras fault. Away from both strike faults .

    p.s. Observe Duke’s behavior. Dogs sense tremors days before humans feel them.

    Reply

    • AyyA
      Jan 12, 2010 @ 08:30:27

      Well, my friend Linda heard in the news that we should be expecting a big quake, but they didn’t say when. In any case I have my water bottles and plastic bags ready just in case. And talking about Duke; he’s been acting weird lately, he usually doesn’t bark at all, but about few days before the quake he’d jump all of a sudden and bark. He hasn’t done it lately, so I guess we are OK. :)

      Reply

  14. راعيها
    Jan 11, 2010 @ 15:13:34

    ناطرين
    هارون يحي يقلد فؤاد الرفاعي بالطباعه الفاخره

    Reply

    • AyyA
      Jan 12, 2010 @ 08:34:15

      البوست راح ينزل غدا بعد أن أقرأه لآخر مره
      أما هارون يحيي و الرفاعي فهما يمثلان مسلمي اليوم؛ مال كثير و محتوي فاضي
      تحياتي

      Reply

  15. white wings
    Jan 11, 2010 @ 17:52:31

    سلمت يداك عل هذا البوست الثري
    I am really looking forward to reading the book, I watched a few interviews about the book and heard a reading by Dawkins, and I am thrilled..

    Did you see his documentary through which he visits a number of Christian and Islamic regions? It’s available on utube and it is an eye opener

    Thanks again love
    :*

    Reply

    • AyyA
      Jan 12, 2010 @ 08:38:21

      I’m sure you’d enjoy it immensely. As for the youtube clip I’m not sure which one you’re talking about!
      Take care sweetheart, and be good
      :*

      Reply

  16. راعي تنكر
    Jan 24, 2010 @ 10:56:26

    شكرا جزيلا
    مجهود جميل ومفيد ككاتبه
    قرأت الجزء الاول وسأستنف التالي

    Reply

  17. رعد الحافظ
    Jul 25, 2010 @ 00:34:06

    طاب يومكم
    لا أعرف لمن ستصل رسالتي هذه
    أنا كاتب في موقع الحوار المتمدن / إسمي رعد الحافظ
    لي إهتمام بالعالم العظيم / ريتشارد داوكنز
    وأبحث عن ترجمة محترمة لكتابه الاخير لأقوم بعرضه وتلخيصه في موقع الحوار
    شكراً لمن يساعدني في ذلك
    وهذا رابط موقعي الفرعي

    http://www.ahewar.org/m.asp?i=2391

    مع تحياتي للجميع
    رعد الحافظ

    Reply

  18. رعد الحافظ
    Jul 25, 2010 @ 00:42:26

    http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=189595

    رابط مقال / أطفالنا وفايروس الإيمان
    عن كتب وأفلام ريتشارد داوكنز

    Reply

  19. AyyA
    Jul 25, 2010 @ 01:56:10

    الأخ رعد
    للأسف ليس لدي فكرة عن وجود أو عدم وجود ترجمة لكتاب داوكنز الأخير، أما هذه السلسلة من المقالات فهي جهد ذاتي و فيها تلخيص لأهم ما جاء في الكتاب تقريبا
    تحياتي

    Reply

  20. فوفو
    Sep 23, 2010 @ 08:09:35

    ماعندكم سالفه تبون الصدق

    بس حبيت اتفاعل وياكم ههههههههههههههههههههه

    Reply

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 30 other followers

%d bloggers like this: